أشجار تساعد على طرد الحشرات

إذا كان منزلك أو حديقتك تحتوي على حشرات مزعجة وضارة مثل العث الضار، الذباب الأبيض، المن، القواقع، البعوض، الصراصير، النمل الأبيض، وغيرها ولا تحب أن تستخدم المبيدات الحشرية أو المنتجات الكيماوية، التي قد تشكل خطرًا في المنزل على الأطفال والحيوانات الضارة وحتى الكبار؛ إليكم مجموعة من النباتات الطبيعية لدرء الحشرات ومنع انتشارها.

  • شجرة الزنزلخت

هي شجرة تيتم زرعها بشكل بارز كزينة حول المنازل، وعلى جوانب الطرق. تتميز بقدراتها على طرد الحشرات وجمالياتها بالإضافة إلى الاستضلال بها. تنمو عادة إلى ارتفاع 30 قدمًا ولها لحاء أرجواني. في الربيع تنتج زهور أرجوانية عطرة للغاية. وفي أواخر الصيف تبدأ في إنتاج ثمار شبيهة بالتوت تكون سامة للإنسان. تستمر هذه الثمار خلال شهر يناير وتتغير من اللون الأخضر الفاتح إلى اللون الأسود الفاتح. تتحمل هذه الشجرة الظل والفيضانات إلى حد ما. لا يزال الكثير من الناس يحبون زرعها حتى يومنا هذا بسبب قدرتهم على صد البراغيث والحشرات المختلفة.

  • شجرة الكافور

يبحث البعوض عن الدم باستخدام العديد من الحواس، ومن هذه الحواس زيادة حاسة الشم. رائحة الكافور تغمر البعوض، وبالتالي تطردهم من الغرفة.

 

يمكن أن يؤدي وضع أقراص الكافور على أركان الغرفة إلى تخفيف نوبات البعوض لأن المادة الشمعية التي في الكافور تتبخر من تلقاء نفسها وتملأ الغرفة برائحتها؛ مما يجعل الكافور طاردًا للبعوض.

 

  • شجرة الشيح

تنبعث المواد الكيميائية القوية منه عند سحقه، يستخدم الشيح في صد البراغيث والذباب وكذلك بعض يرقات الأرض؛ حتى العث سوف يبتعد عن النبات، مما يمنعه من وضع بيضه على النباتات لذا يُنصح بزراعة الشيح بالقرب من الملفوف؛ يمنع عثة الملفوف كما يطرد الشيح عثة شجرة الفاكهة. وجود أغصان الشيح بين صفوف الجزر والبصل يردع الذباب. الآفات الأخرى التي تتجنب الشيح هي النمل والرخويات والقواقع وحتى الفئران.

  • شجرة النيم

تستخدم أوراق النيم وزيت النيم بشكل تقليدي لحماية الحبوب والبقوليات المخزنة. يتم خلط أوراق النيم مع الحبوب المخزنة. يمكن أن تحمي هذه الطرق مخازن الأغذية والبذور من الآفات الحشرية لعدة أشهر.  من الممارسات الزراعية التقليدية الأخرى تجفيف البذور وسحقها ونقعها في الماء طوال الليل لإنتاج مبيد حشري سائل يمكن تطبيقه مباشرة على المحاصيل. تُستخدم حبات البذور المكسرة أحيانًا كتطبيق جاف لمبيدات الآفات.

زيت النيم أيضًا المصنوع من بذور شجرة النيم، يحتوي على مكون قوي لصد الحشرات حيث يقتل زيت النيم أو يصد العديد من الحشرات مثل العث الضار، الذباب الأبيض، المن، القواقع، البعوض، الصراصير، النمل الأبيض، وغيرها. إن زيت النيم فعال أيضًا في الوقاية من الأمراض الفطرية للنباتات مثل البقع السوداء، الصدأ والعفن الفطري. بالإضافة إلى ذلك فإن زيت النيم يكافح الفيروسات التي يمكن أن تضر بالنباتات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *